الرئيسية -- فلكلور الهيث
folklor-hayte

فلكلور الهيث

يقسم العارفون بأصول الفن الإيقاعي فن الهيث إلى ثلاثة أنواع و هي :

الهيت الحياني: و يتميز بالبطىء في أداء الحركات ، كما يرتكز أساسا على استعمال آلات موسيقية معينة من قبيل المقص، إضافة إلى الدفوف (لبنادر) ، وهو منظم أكثر و معروف لدى الجمهور المغربي، بسبب انتشاره في مناطق عديدة من المغرب.

الهيت الشرادي: يتميز هذا النوع من الهيث بسرعة أداءه و خفة حركاته ،  ويرتكز أساسا على استعمال الغيطة و الطبل الصغير و التعاريج ، ينتشر خاصة في منطقة سيدي قاسم و أحوازها.

الهيت الغرباوي والحسناوي: ينتشر هذا النوع من فن الهيث خاصة بمنطقة الشراردة بني حسن، و يمتد إلى سهول الغرب و منطقة زعير، يتميز بكونه سريع جدا، و يرتكز في إيقاعه على التعاريج .

غير أن هيث منطقة زعير، و رغ أن أساسه هو الهيث الغرباوي، فإنه نهل من الأصناف الأخرى ، فحضر المقص و البندير إلى جانب التعريجة، فصار المقص هو من يضبط إيقاع الارتفاع و الهبوط  في الميزان.

و يصطف رجال و نساء الفرقة جنبا إلى جنب يتوسطهم شيخ الفرقة ، و غالبا ما يكون حاملا لتعريجة مميزة، كما يرتدي أعضاء الفرقة اللباس التقليدي المغربي.

من مميزات هذا الفلكلور المميز، هو اعتماد رقصاته على أجزاء معينة من جسد الإنسان في تناغم انسيابي مذهل، خاصة  الأكتاف و الأقدام، و يتخلل الغناء حركات بهلوانية ترمز إلى التبوريدة و الكرم و معالجة اليومي البدوي كطاعة الزوجة لزوجها و حيل النساء و غيرها.