الرئيسية -- كرة القدم -- الدورة27: اتحاد تمارة يضع قدما ضمن الهواة، و يحتاج إلى معجزة للبقاء

الدورة27: اتحاد تمارة يضع قدما ضمن الهواة، و يحتاج إلى معجزة للبقاء

لم تكن رحلة نادي اتحاد تمارة إل مدينة سيدي قاسم لتمر بردا و سلاما على الكتيبة الزرقاء لحساب الجولة 27 من البطولة الاحترافية القسم الثاني لكرة القدم.

فقد سقط اتحاد تمارة مجددا في لقاء لم يكن يقبل القسمة على إثنين، و انهزم بهدفين لواحد واضعا بذلك الرجل الاولى في قسم الهواة.

أطوار المباراة جاءت في مجملها لصالح المحليين، إذ بادر لاعبو اتحاد سيدي قاسم إلى تهدد مرمى الحارس يونس الشحيمي، غير أن مرتدا هجوميا أعطى التقدم لاتحاد تمارة في الدقيقة 24 بواسطة المتألق محمد بنحميدة.

تفوق التماريين لم يدم غير دقيقتين، إذ مباشرة بعد ذلك تمكن اللاعب حمزة الشايب من تعديل النتيجة في الدقيقة 26 معيدا عقارب المباراة إلى الصفر.

الشوط الثاني، كسابقه عرف اتجاها واحدا و هو مرمى الحارس يونس الشحيمي، و الذي رغم تدخلاته العديدة و الانتحارية لم يتمكن من الحفاظ على شباكه نظيفة في الشوط الثاني، و تلقى هدفا مباغثا في الدقيقة 67 من أقدام المهاجم عبدالغفور مهري.

و بهده النتيجة، تعقدت مهمة الاتحاد في البقاء في قسم الاضواء، و بات أقرب الفرق لغادرته، و تلزمه معجزة من أجل الانفلات و انتظار تعثر إحدى فرق أسفل الترتيب. إذ لا يملك سوى 27 نقطة،

 

شاهد أيضاً

الدورة28: اتحاد تمارة يسقط بالميدان و أمر البقاء يحسم بأيت ملول الدورة القادمة

في مباراة المتناقضات عن الدورة 27 من دوري الدرجة الثانية للبطولة الاحترافية اتصالات المغرب، استقبل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *