الرئيسية *** صوت المواطن *** تمارة: ساكنة المنصور الذهبي تحبط عملية تثبيت لاقط هوائي، و المجلس البلدي في دار غفلون

تمارة: ساكنة المنصور الذهبي تحبط عملية تثبيت لاقط هوائي، و المجلس البلدي في دار غفلون

في غمرة الحملة الانتخابية المسعورة التي تقودها الأحزاب المتنافسة،خاصة منها التي عهد إليها أمر تسيير مدينة تمارة، استغلت شركة للاتصالات انشغال مسؤولي البلدية بحملتهم، و باشرت عملية تثبيت لاقط هوائي بحي المنصور الذهبي بتمارة.

مسؤولول شركة الاتصالات اختاروا مساحة خضراء تتوسط تجزئة الريف 2، و هي للإشارة المساحة الخضراء الوحيدة بالحي و المتنفس الوحيد لأبنائه و نسائه و شرعوا في أشغال التثبيت ، غير أن تبصر الساكنة جعلهم يتدخلون لوقف هذا العمل الذي لا يراعي صحة الساكنة .

و تجمع ساكنة الحي بالمكان المذكور و رفعت شعارات احتجاجية و منعت الشلركة من مباشرة الأشغال إلى حين حضور ممثل السلطة المحلية قائد المنطقة، حيث تم توقيف الأشغال و وضع شكاية في الموضوع.

جمعية حي الريف 2 للتنمية و البيئة و المواطنة استنكرت هذا العمل، و عبرت بلسان الساكنة عن رفضها لتثبيت هذا اللاقط، واضعة سؤالا استنكاريا حول من المستفيد منمثل هاته الصفقات.

جدير بالذكر أن تثبيت لاقط للاتصالات يعرض الساكنة المجاورة لعدة أضرار و أمراض نتيجة الذبذبات الصادرة عنه، و هو أمر منظم بقانون يستوجب عدة شروط من أهمها تثبيته في مكان بعيد من السكان و التجمعات السكنية، غير أن شركات الاتصالات لا تبالي بالامر خاصة في ظل صمت الجهات المسؤولة عن حفظ سلامة المواطن.

كما نسائل المجلس البلدي لتمارة عن جدواه، و مدى جديته في التعاطي مع مثل هذه التراخيص، خاصة و أن دوره يتجلى أساسا في خدمة الساكنة المحلية، أم أن سباقه المحموم لنيل مقاعد برلمانية أنساه أن له مسؤوليات أهم بكثير من منافع شخصية ..